الأخبار :
bhisyria.sy/?page=category&category_id=110&lang=ar
bhisyria.sy/?page=category&category_id=105&lang=ar
مركز لجراحة القلب في اللاذقية نهاية العام الحالي وآخران في دير الزور والرستن خلال العامين القادمين

مركز لجراحة القلب في اللاذقية نهاية العام الحالي وآخران في دير الزور والرستن خلال العامين القادمين

دمشق-سانا

أعلن الدكتور وائل الحلقي وزير الصحة أن الوزارة ستقوم بإفتتاح مركز لجراحة القلب في اللاذقية بسعة 60 سريراً قبل نهاية العام الحالي ومركز آخر في دير الزور بطاقة استيعابية تصل الى 169 سريرا نهاية عام 2012 ومركز في الرستن من المتوقع وضعه في الاستثمار عام 2013.

وبين وزير الصحة خلال جولته على مركز جراحة وأمراض القلب بدمر حرص الوزارة على تحقيق انتشار أفقي للمراكز المتخصصة بأمراض وجراحة القلب وإتاحة خدماتها للمواطنين من مختلف المحافظات والمناطق موضحاً أن عدد أسرة مرضى القلب في المشافي التابعة للوزارة وصل الى 787 منها 190 سريرا في مركز الباسل لأمراض وجراحة القلب بدمر و116 سريرا في مركز الباسل لأمراض وجراحة القلب بحلب.

ولفت وزير الصحة إلى دور القطاع الخاص وخاصة الجمعيات الأهلية التي يوفر بعضها العمليات الجراحية المجانية أو يتخذ دور التوعية ونشر التثقيف الصحي بالحد من عوامل الاخطار المرتبطة بأمراض القلب كالتدخين وقلة النشاط البدني موءكدا أهمية تكامل عمل الجهات العامة والأهلية والخاصة لإيصال الخدمات الصحية للمواطن وبشكل عادل.

بدوره أوضح الدكتور ابراهيم بيت المال الممثل المقيم لمنظمة الصحة العالمية أن نسبة كبيرة من وفيات مرضى القلب يمكن تفاديها باتباع أنماط غذائية صحية وممارسة النشاط البدني بإنتظام والامتناع عن التدخين.
 
وأكد أن هذه السلوكيات الصحية تحمي الفرد بالدرجة الأولى وتخفف الأعباء المالية عن كاهله وكاهل النظام الصحي وتفرغ الطواقم الطبية المتخصصة لعلاج الأمراض القلبية الوراثية والتي لا يمكن تفاديها بالوقاية.

واحتفل العالم أمس بيوم القلب العالمي الذي اختاره الاتحاد العالمي لأمراض القلب ومنظمة الصحة العالمية بهدف إذكاء الوعي العام بكيفية الحد من عوامل الأخطار المرتبطة بأمراض القلب إلى أدنى مستوى وخاصة ان الأمراض القلبية الوعائية بما في ذلك النوبات القلبية والسكتات الدماغية تصنف كأهم الأمراض الفتاكة في العالم إذ يذهب ضحيتها 3ر17 مليون نسمة سنوياً.